قدم مساعد مدير مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم الدكتور عمر جلون ورقة عمل في ملتقى “الإطار السعودي للمؤهلات: منظمة تشاركية ورؤية مستقبلية” وذلك يوم الأحد الموافق 5 مارس 2017 في فندق التنفيذيين بالرياض ، وأرتكزت الورقة التي حملت عنوان ، منظومة الإطار السعودي للمؤهلات من منظور دولي، ودور المركز الإقليمي للجودة والتميز في التعليم تحت إشراف اليونسكو بعلميات المواءمة الدولية مع أطر المؤهلات الدولية المسجلة بمرصد اليونسكو.

          وأشار د. جلون إلى أن  جميع الأطر الوطنية المسجلة بمرصد اليونسكو تهدف إلى ضمان جودة مخرجات التعليم واستخدام توصيف المستويات كمرجع أساسي في علميات تصميم المؤهلات وضمان جودة مخرجاتها. كما أنها تدعم عملية التنقل للمتعلم بين المستويات وعبر الأطر الوطنية للمؤهلات بدول المختلفة.

           وأضاف د. جلون أن أهم الفوائد التي ستعود من خلال تسجيل الإطار السعودي للمؤهلات في مرصد اليونسكو ، هي : الاعتراف بالمؤهلات الوطنية المسجلة بالإطار السعودي للمؤهلات على المستوى المحلي والدولي، تسهيل عمليات المؤائمة بين الإطار السعودي للمؤهلات بالأطر الوطنية الأخرى، وكذلك يكون ضمن الأطر الدولية المعترف بها حول دول العالم، والمساهمة في فهم منظمومة الإطار السعودي للمؤهلات والمستويات الخاصة به وتوصيفاته دولياً، ودعم عملية التعلم من أفضل الممارسات والتحديات المشابهة في الدول الأخرى ، بالإضافة إلى مشاركة الأبحاث والدراسات المتعلقة بالأطر الوطنية وآثارها، كما أنها تعزز استخدام مصطلحات ومعايير متفق عليها دولياً.

Categorynews

Please Contact Us at        +966-11-562700